الثلاثاء. مايو 28th, 2024


تتزايد انتشار تويتر بشكل كبير في الوقت الحالي، إذ أصبح هذا الموقع من أشهر مواقع التواصل الإجتماعي في العالم، ويقوم الملايين من المستخدمين بنشر التغريدات الخاصة بهم على هذا الموقع لتبادل الأخبار والمعلومات والأفكار والآراء والتوجهات، ولكن قليلون من يعرفون أنه يمكن تحليل هذه التغريدات من أجل الكشف عن الاتجاهات العالمية والمحلية.

في تحليل موجودات الإشارات على تويتر، يقوم المحللون بإجراء تحليلات استنتاجية لمعرفة الحركات الاجتماعية وتصورات الناس واتجاهاتهم وتوقعاتهم، ولذلك فإن تحليل موجودات الإشارات على تويتر يأتي بأشياء كثيرة منها :

1- تحليل التغريدات الخاصة بالأحداث الجارية : من خلال تحليل التغريدات الخاصة بالأحداث الجارية والمستجدات السياسية والإقتصادية والإجتماعية في العالم يمكن للمحللين التعرف على اتجاهات المستهلكين والمستثمرين وما يعتقدونه فيما يتعلق بمستقبل السوق العالمي.

2- تحليل التغريدات الخاصة بالعلامات التجارية التجزئة : يمكن تحليل التغريدات الخاصة بالعلامات التجارية التجزئة، والتعرف على المسائل والموضوعات التي يتحدث عنها المستهلكون، وما يتوقعونه فيما يتعلق بالعلامات التجارية وكيف سيؤثر ذلك على المبيعات.

3- تحليل التغريدات الخاصة بالصناعات : يمكن تحليل التغريدات الخاصة بالصناعات والمنتجات والخدمات والتعرف على أشياء مثل الأسعار والعلامات التجارية الشهيرة والمنافسون والتغيرات المخططة في الصناعة.

4- تحليل المحتوى الإعلامي : يمكن تحليل المحتوى الإعلامي المنشور على تويتر ومعرفة رأي المستخدمين فيه، وكذلك معرفة مدي جاذبية هذا المحتوي قياسا بالاعجابات وعدد المتابعين والردود عليه، وبذلك يمكن للمحللين معرفة القضايا والتوجهات المتعلقة بهذا المحتوي وتصور الردود عليه.

سيساعد هذا التحليل على رسم صورة حقيقية للتوجهات العالمية والمحلية ومساعدة المتداولين في فهم كيفية اتخاذ القرارات المستندة إلى توجهات المستهلكين والمستثمرين والتحليلات الإجتماعية والسوق العالمي.

يمكن القول أن تحليل موجودات الإشارات على تويتر يوفر المعلومات الثمينة للأفراد والشركات ومساعدتهم على صنع القرارات المستندة إلى دراسة الاتجاهات العالمية والمحلية. علينا الإستفادة من هذه المعلومات واستخدامها لصالحنا.

By عصام فهد

كاتب المحتوى مسؤول عن جميع مراحل إنتاج المحتوى بدءًا من التخطيط وصياغة الفكرة، وجمع المعلومات والاستقصاء

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *