الثلاثاء. مايو 21st, 2024


تجربتي مع تيك توك: كيف استغليت المنصة للتعبير عن ذاتي وتوصيل رسالتي للعالم؟

في الأونة الأخيرة، أصبحت منصة تيك توك واحدة من أكثر منصات التواصل الاجتماعي شعبية في العالم. فهي توفر مساحة للأفراد للتعبير عن أنفسهم ومشاركة شغفهم ومواهبهم بشكل سريع وسهل. وفي هذا المقال، سأقدم لكم تجربتي الشخصية مع تيك توك وكيف استغليت المنصة للتعبير عن ذاتي وتوصيل رسالتي للعالم.

لقد اكتشفت تيك توك عن طريق صديق قريب مني الذي كان يستخدمه لمتابعة ومشاركة الفيديوهات المشوقة والمضحكة. كنت في البداية محتارة بشأن إمكانية استخدام هذه المنصة، ولكن بعد البحث وقضاء بعض الوقت في استكشافها، قررت أن أجرب حظي وأبدأ بإنشاء حساب.

بدأت رحلتي مع تيك توك بنشر الفيديوهات البسيطة جداً. كنت أشارك بعض المقاطع المضحكة من حياة اليومية وكانت تلك البداية قليلة التكلفة. ومع مرور الوقت، بدأت في اكتشاف إمكانيات المنصة وكيف يمكنني استخدامها بشكل أفضل.

أدركت أثناء استخدام تيك توك أن القدرة على التعبير عن ذاتي وتوصيل رسالتي للعالم كانت متاحة بشكل فريد. كل فيديو يمكن أن يحمل الكثير من المعلومات والمشاعر، وأصبح بإمكاني التواصل مع العالم بطريقة مختلفة تماماً عن الأدوات التقليدية.

قمت بتوثيق رحلتي الشخصية من خلال فيديوهاتي على تيك توك. قمت بمشاركة الأشياء التي تلهمني وأناقش مواضيع تهمني. لقد وجدت أن استخدام الفيديو للتواصل أكثر فعالية من المقالات المكتوبة أو الصور التي لا تعبر عن المشاعر بنفس القدر. يعطي الفيديو للمشاهدين فكرة عميقة عن رؤيتي الشخصية وقصتي.

عندما أبدأ في تصوير فيديوهاتي، أقوم بالتخطيط والتفكير في القصة التي أريد أن أحكيها. أنا أحاول توصيل رسالة إيجابية أو تتعلق بقضية تهمني. على سبيل المثال، قمت بمشاركة تجاربي مع السفر والاستكشاف وأكدت على أهمية الحفاظ على البيئة. مع الوقت، بدأ المتابعون في التعرف على مواضيعي المفضلة وتشجيعي فيها. كان هذا يعني الكثير بالنسبة لي وأعطاني دافعًا للمضي قدمًا في رحلتي.

واحدة من الميزات الجيدة لتيك توك هي قدرتها على جذب الجمهور الواسع. يمكن لمقاطع الفيديو أن تنتشر بسرعة واسعة على المنصة، وهذا يعني أن هناك فرصة للتواصل مع الملايين من الأشخاص في جميع أنحاء العالم. وهذا هو السبب في أنني قررت أن أجعل المنصة أداة لتوصيل رسالتي وزيادة الوعي حول القضايا التي أهملت عادة.

لقد قمت بإضافة العديد من الكلمات الرئيسية المهمة في وصف فيديوهاتي وعنوانها. هذا يساعد الآخرين في العثور عليها بسهولة عند البحث. أقوم أيضًا بالتفاعل مع المتابعين والمشجعين والمشاركة في تحديات الفيديو المختلفة التي تعقدها المنصة. ذلك يساعد في بناء مجتمع قوي من المؤيدين لرؤيتي ويزيد من قاعدة المتابعين.

يمكنني الآن القول أن تجربتي مع تيك توك كانت جدًا مجزية وإيجابية. استطعت من خلال المنصة التعبير عن ذاتي وتوصيل رسالتي للعالم بكل سهولة وكانت لدي فرصًا عظيمة للتواصل مع الأشخاص الأكثر اهتمامًا بموضوعاتي. أوصي بشدة بأن يستغل الأشخاص تيك توك للتعبير عن شغفهم ومواهبهم وتوصيل رسالتهم للعالم بطريقة فريدة وإيجابية.

By عصام فهد

كاتب المحتوى مسؤول عن جميع مراحل إنتاج المحتوى بدءًا من التخطيط وصياغة الفكرة، وجمع المعلومات والاستقصاء

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *